مجلس الهجرة والاندماج في دائرة ارفايلر

من AW-Wiki (ar)
اذهب إلى: تصفح، ابحث

هو عبارة عن هيئة سياسية تعمل على تمثيل مصالح المواطنين المتحدرين من أصول مهاجرة وغير الحاصلين على الجنسية الألمانية في الهيئات السياسية في دائرة آرفايلر. ويهدف المجلس إلى تأمين وضمان التعايش على قدم المساواة بين جميع المقيمين في دائرة آرفايلر على مختلف جنسياتهم وثقافاتهم وأديانهم، ويعمل على تعزيز وتطوير عملية التكامل والاندماج المحلية، ويناقش المجلس هموم المواطنين من أصول مهاجرة بالإضافة إلى قضايا سياسات الاندماج والتكامل المحلية، ويمثل هؤلاء المواطنين في مؤسسات الدائرة. يتكون المجلس من ثلاثة عشر عضواً يتم انتخابهم كل خمس سنوات بشكل دوري، حيث إحدى عشر عضواً منهم من أصول مهاجرة، في حين يعين مجلس دائرة آرفايلر مفوضين اثنين


المجلس الجديد بعد الانتخابات الأخيرة في نوفمبر 2014
مجلس الهجرة والاندماج في دائرة آرفايلر لعام 2009

لتمثيله في المجلس. حول معلومات أكثر تفصيلاً عن المجلس يمكنكم الاتصال مع إدارة المجلس البلدي "الدائرة" في أرفايلر: Eva Schaaf, Telefon 02641 975-215, Fax 02641 975-7215, E-Mail Eva.Schaaf@aw-online.de

لمحة عن نشوء المجلس وتطوره:

انتُخِب مجلس الهجرة والاندماج في دائرة آرفايلر للمرة الأولى في خريف عام 2009، وجاء بديلاً وخلفاً لما كان اسمه مجلس الأجانب في دائرة آرفايلر، حيث تم إنشاؤه في الشهر الأخير "كانون الأول" ديسمبر من عام 2009 بدعوة من مدير منطقة أرفايلر حينها الدكتور يورغن بفولر Jürgen Pföhler. في شهر تموز من عام 2011 تم اختيار مجلس الهجرة والاندماج في دائرة آرفايلر كأحد ثلاثة مجالس رائدة في مقاطعة راينلاند-بفلز "Rheinland-Pfalz". وفي تشرين الأول من عام 2012 وتحت رعاية جمعية مجالس الهجرة والاندماج في مقاطعة راينلاند بقالز اجتمعت في شارع فاين Weinsraße مجالس آرفايلر ' Ahrweiler" وهاسلوخ "Hassloch" ونويشتاد "Neustadt" الرائدة على مستوى المقاطعة، وكان الهدف من هذا اللقاء خلق توجه يدعم جميع المجالس في المقاطعة. كتبت حينها السيدة اسومان بندر Asuman Bender رئيسة مجلس الهجرة والاندماج في دائرة آرفايلر ضمن بيان صحفي لها " من خلال ورشات العمل والمناقشات سنقوم بتحليل عوامل النجاح في هذا العمل"، وبدورها قالت السيدة ريتا جيليس Rita Gilles, موظفة مكتب المساواة في الدائرة، والمفوضة من مجلس الدائرة في أرفايلر وفي مدينة باد نوينر ارفايلر Bad Neuenahr-Ahrweile " يسعدنا أن تجربتنا ستفيد المجالس الأخرى من خلال هذا المشروع". وفي حين حضرت السيدة بريجيت ياغوش Birgit Jagusch والسيد توماس كوبف Thomas Köpf من معهد بحوث التربية الاجتماعية في ما ينز بصفة استشاريين طيلة أيام المشروع، وحضرت السيدة بيتينا هوف Bettina Hof من ميوينخ München باعتبارها قائدة للمجموعة ومدربة. في تشرين الثاني من العام نفسه نشرت إدارة المجلس البلدي في دائرة آرفايلر منشوراً مصوراً تحت شعار " الاندماج أمر يعنينا جميعاً"، وكان المنشور حول مجلس الهجرة والاندماج في الدائرة، وغطى هذا المنشور ثمانية من المدن والبلديات التابعة لدائرة آرفايلر، ويتحدث المنشور عن مهام وأهداف مجلس الهجرة والاندماج وأسماء أعضائه الثلاثة عشر ومعلومات الاتصال بهم وصورهم، إضافة إلى المناطق التي يعتبر هذا المجلس مسؤولاً عنها.

في 23 تشرين الثاني من عام 2014 أجريت انتخابات مجلس الهجرة والاندماج في آرفايلر ليتولى الإدارة فيه ثلاثة عشر عضو جديد لمدة خمس سنوات، وقد نجح في الانتخابات حسب أكثرية الأصوات ماريا هيلينا فيرنانديس باريتو "120 صوتاً" Maria Helena Fernandes Barreto ، أنّا ماريا دي سوسا بابتيستا توميه "118 صوتاً" Ana Maria De Sousa Baptista Tomä، ماريا دا كونسايكو مونتيرو ريبييرو دا كونا "86 صوتاً" Maria da Conceicao Monteiro Ribeiro da Cunha، ألفريدا مارتينس ميدايروس شميكلر "76 صوتاً" , Alfreda Martins Medeiros Schmickler إردال التين توب "74 صوتاً" Erdal Altintop، علي دينجر "63 صوتاً" Ali Dincer، علي عثمان كرغا "63 صوتاً" Ali Osman Karga، ثروت عثماني "61 صوتاً" Servet Osmani، ماريا رافيكا اكر "58 صوتاً" Maria Raveca Acker، بيرم علي إر "57 صوتاً" Bayramali Er، وقد كان هؤلاء أسماء الناجحين في الانتخابات والذين أصبحوا في مجلس الهجرة والاندماج لدائرة آرفايلر مضافاً إليهم العضوان اللذان عينتهم إدارة آرفايلر وهما غويدو إرنست Guido Ernst وإينغو تيرشانسكي Ingo Terschanski. في الجلسة الافتتاحية للمجلس في كانون الثاني نوفمبر من عام 2015 تم انتخاب السيد علي عثمان كرغا رئيساً خلفاً للسيدة اسومان بندر Asuman Bender بالإجماع باستثناء عضوين امتنعا عن التصويت، في حين أصبح السادة أنّا ماريا دي سوسا بابتيستا توميه Ana Maria De Sousa، إردال التين توب Erdal Altintop، علي دينجر Ali Dincer نواباً للرئيس.

كما ترشح لعضوية المجلس أيضاً: كريستينا اورتيل "57 صوتاً" Christina Oertel، جِزيم فندا "55 صوتاً" Gezim Fanda، سردار ناصر أوغلو "53 صوتاً" Serdar Nasiroglu، دانييلا كول "51 صوتاً" Danijela Koll، ماريون موراسي "48 صوتاً" Marion Morassi، كريستيان فايدن "47 صوتاً" Christiaan Weiden، حقان كومورجو "46 صوتاً" Hakan Kömürcü، محمد إرطاس "43 صوتاً" Mehmet Ertas، وولفغانغ هوستيه "42 صوتاً" Wolfgang Huste، ولفغانغ هينِل "40 صوتاً" Wolfgang Hänel، إليزابيتا عثماني "40 صوتاً" Elizabeta Osmani، ماركو فرانشيسكو موراسي "39 صوتاً" Marco Francesco Morassi، فرنر مارغويني "38 صوتاً" Werner Marquenie، سميرة يوسف "33 صوتاً" Samira Youssef، أليريزا فريدهامي "31 صوتاً" Alireza Faridhami، انجيليكا سويركولا "29 صوتاً" Angelika Swirkula، حسين عابد "23 صوتاً"، Husni Abed، بلعيد بن عامر بلقاسم "22 صوتاً"Belaid Benamer Belkacem، نور الدين ضمياني "17 صوتاً" Noureddine Damiani، محمد العمراني " 17 صوتاً" Mohamed Lamrani. ولم يتمكن هؤلاء من جمع الأصوات التي تؤهلهم لدخول المجلس.